الائتلاف السوري يجدد رفضه مشاركة الأسد في "هيئة الحكم الانتقالية"

26 تشرين الثاني, 2013 01:49 م

18 0

الائتلاف السوري يجدد رفضه مشاركة الأسد في "هيئة الحكم الانتقالية"

أكد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الثلاثاء 26 نوفمبر 2013 رفض مشاركة الرئيس السوري بشار الأسد في "هيئة الحكم الانتقالي" التي ستخرج عن مؤتمر جنيف 2، وذلك غداة إعلان تحديد موعد المؤتمر الدولي الهادف إلى إيجاد حل للأزمة السورية في 22 يناير.

وجاء في بيان أن الائتلاف "يؤكد التزامه المطلق بأن هيئة الحكم الانتقالية لا يمكن أن يشارك فيها بشار الأسد أو أي من المجرمين المسئولين عن قتل الشعب السوري، كما لا يمكن لهم القيام بأي دور في مستقبل سوريا السياسي".

من جهته، قال قائد الجيش السوري الحر المعارض الثلاثاء: إن مقاتليه لن يشاركوا في مؤتمر جنيف 2 الذي سيعقد في المدينة السويسرية في ينايروإنهم لن يوقفوا القتال وسيواصلون معركتهم للإطاحة بالرئيس بشار الأسد خلال فترة المحادثات.

وقال اللواء سليم إدريس لقناة الجزيرة: إن الظروف غير مواتية لمحادثات جنيف 2 في الموعد المقرر لها وإن الجيش الحر والقوى الثورية لن تشارك في المؤتمر. وأضاف: أن مقاتليه لن يوقفوا القتال أبدا خلال مؤتمر جنيف أو بعده وأن كل ما يهم هو الحصول على الأسلحة التي يحتاجها المقاتلون.

واعتبر وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الثلاثاء أن مؤتمر السلام حول سوريا الذي حددت الأمم المتحدة موعده في 22 يناير في جنيف سيعقد بين ممثلي النظام- بدون الرئيس بشار الأسد- والمعارضة المعتدلة. وقال الوزير لإذاعة محلية إن "جنيف 2 سيعقد، لكن أُذكر بان هدف المؤتمر هو عدم إجراء مباحثات عابرة حول سوريا، وإنما موافقة متبادلة بين ممثلي النظام- بدون بشار- والمعارضة المعتدلة للوصول إلى تشكيل حكومة انتقالية كاملة الصلاحيات". وأضاف فابيوس: "إنه أمر صعب جدا لكنه الحل الوحيد الذي يؤدي إلى استبعاد بشار الأسد والإرهابيين".

مصدر: vetogate.com

إلى صفحة الفئة

Loading...