"الجبهة الشعبية" تطلق مبادرة لإنهاء الانقسام الفلسطيني

07 كانون الأول, 2013 11:21 م

8 0

أطلقت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" مبادرة لإنهاء الانقسام الفلسطيني واستعادة الوحدة الوطنية، مؤكدة أن الانقسام بكل تبعاته وتداعياته أثر سلبيا على الشعب الفلسطيني وقضيته وكفاحه.

وتنص المبادرة التي أعلنها القيادي البارز في الجبهة الشعبية جميل المجدلاوي على هامش احتفالها بذكرى انطلاقتها الـ46 اليوم – "على دعوة لجنة الإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها المرجعية المسؤولة عن متابعة وتنفيذ آليات المصالحة، وضرورة أن يباشر الرئيس محمود عباس أبو مازن بتشكيل حكومة التوافق الوطني ويصدر مرسوما بها، ويصدر في نفس الوقت مرسوما بإجراء الانتخابات التشريعية لدولة فلسطين في وقف لا يتجاوز ستة أشهر من تاريخه".

كما تنص المبادرة على "أهمية أن يتحدد موعد إعادة تشكيل المجلس الوطني بالانتخابات في موعد لا يتجاوز نهاية العام القادم وفقا لمبدأ التمثيل النسبي حيثما أمكن ذلك، وبأعلى توافق وطني ديمقراطي".

ودعت المبادرة حركة حماس إلى أن "تستجيب لإرادة الكل الوطني والإسلامي بأن تكون انتخابات المجلس التشريعي كما غيرها وفقا لمبدأ التمثيل النسبي الكامل الذي يحمي شعبنا ومؤسساتنا من تفرد جهة واحدة بالقرار بكل ما يقود إليه التفرد من فساد واستبداد وانقسام،وأخيرا ضرورة تنفيذ ما تم التوافق عليه في لجان المصالحة الخمس ووضع الآليات الملزمة لذلك".

وكانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين قد أحيت اليوم ذكرى انطلاقتها الـ46 بمهرجان جماهيري وطني كبير نظمته في ساحة الكتيبة بمدينة غزة بمشاركة الآلاف من قيادات وكوادر وأعضاء الجبهة، وبحضور ممثلي القوى الوطنية والإسلامية والشخصيات الوطنية والاعتبارية والنسوية والأكاديمية.

مصدر: dostor.org

إلى صفحة الفئة

Loading...