بالفيديو.. Paul Walker يلتحق بقائمة المشاهير "ضحايا" عالم السيارات

01 كانون الأول, 2013 03:50 م

12 0

استيقظ العالم اليوم علي حادث مروع للغاية، وهو مصرع النجم Paul Walker بطل سلسلة أفلام The Fast and The Furiousوالذى لقي حتفه ومرافق له بعد أن اصطدمت سيارته "البورش" بشجرة شمال كاليفورنيا.

Paul Walker يصنف ضمن أبطال المطاردات والأكشن، ولهذا جاء خبر مصرعه فى حادث سيارة مفاجأة غير سارة للجميع، لاسيما وأن "Paul " قام من قبل بتجسيد مثل هذه الأدوار "الخطيرة" فى عالم هوليوود .

يذكر أن Paul البالغ من العمر 40 عاما شارك في كافة أجزاء فيلم الحركة والأكشن The Fast and The Furiousكما انتج أول أجزاؤه في العام إلى جانب "فان ديزل، وريك يان" وتدور قصة الفيلم حول سباق السيارات والمافيا والمطاردات الشرطية في الشوارع الأمريكية.

الجدير بالذكر، أن هناك مشاهير لاقوا مصرعهم في حوادث سير أيضاً على سبيل المثال: الأميرة "غريس" التي كانت تُمنَع من قيادة السيارة بنفسها، نظرا إلى ضعف بصرها، لكنها أصرّت على قيادتها، رغم رفض ابنتها "كارولين"، التي كانت ترافقها في تلك الرحلة الأخيرة، صباح يوم 13 سبتمبر 1982، لحظة عودتها أدراجَها من منتجع الأسرة في الجبل إلى القصر الملكي. كانت الطريق تمتد لعدة كيلومترات وتملؤها المنحدرات الضيقة والخطرة .

وتضيف "كارولين" لم نعرف ماذا حصل حينها، كنت بجانب أمي لحظة عودتنا بالسيارة وقيادتها لها، لقد ناشدتُها مرارا وتكرارا بعدم القيادة لكنها أصرت على ذلك، وكان يلزمنا حينها وقت طويل لوصول السائق الخاص الذي كانت والدتي قد بعثتْه لقضاء بعض الأغراض، كنا قد تجاوزنا المنحدرات الخطرة تقريبا وشارفنا على أبواب القصر، قبل أن تتهاوى بنا السيارة بسرعة البرق في منحدر "الجحيم الأخير" وتصفها "كارولين" أنها كانت لحظات صعبة للغاية فقدتُ، إثرها، أمي التي لن يعوضني عنها شخص في هذه الدنيا.

والأكثر شهرة الاميرة "ديانا" التي لقت مصرعها في حادث سيارة مروع فـي 30 من أغسطس للعام 1997 وكان برفقتها "دوجى الفايد" قبل ساعات من مقتلها متوجهــون إللى فندق ريتـز الذي يمتلكه لتناول العشاء وبعد الانتهاء من سهرتهم، لاحقهم المصورون السيارة بأعداد كبيرة لالتقاط الصور، فأنطلق هنرى السائق بالسيارة بعيداً عنهم وهو يقود بسرعة عالية حتى فقد السيطرة تماماً على السيارة وترنحت منه يميناً ويساراً إلى أن اصطدمت بالعمود الثالث عشر داخل النفق، وقد وقع هذا الحادث في تمام الساعة 0:25 من بعد منتصف الليل، وكانت ديانا في حالة خطيرة جداً وعلى وشك الوفاة.

ومن حسن الحظ كان هناك طبيب يدعى "فريدريك ميلز" وقد تم وضع كمامة أوكسجين على فم "ديانا" التي كانت فاقدة للوعى لمساعدتها على التنفس، ولم تستطع سيارة الإسعاف نقل أي من الضحايا إلا بعد مضى ساعة بعد أن تم إخراجهم من حطام السيارة.

وهناك مشاهير توفوا في حوادث مروعة ولكن لازال غائب عن البعض اذا كانت هذه الحوادث قضاء وقدر ام هي حوادث اثيرت بفعل فاعل .

مصدر: fan.elfagr.org

إلى صفحة الفئة

Loading...