ضبط سادس ضابط في البحرية الأمريكية بقضية “ليونارد البدين”

23 تشرين الثاني, 2013 08:42 ص

8 0

أوقعت تحقيقات حول مزاعم متصلة بالفساد بسادس مسؤول في البحرية الأمريكية بعد إعلان الأخيرة، تعليق خدمات قائد وحدة مسؤولة عن أمن الموانئ.

وأوضحت البحرية إن النقيب ديفيد هاس أوقف عن العمل كنائب قائد مجموعة “ريفراين الساحلية” المسؤولة عن أمن الموانئ، على خلفية تحقيقات يجريها “مكتب خدمات التحقيقات الجنائية البحرية” حول أنشطة شركة غلين البحرية، ومقرها سنغافورة، ورئيس الشركة، ليونارد غلين فرانسيس، وكنيته “ليونارد البدين.”

وهاش هو سادس مسؤول بالبحرية، بينهم ضابطان برتبة أدميرال، يرتبط اسمه بالتحقيق حول مزاعم فساد عديدة مقابل الحصول على منافع مادية، بالقضية الآخذة في الاتساع.

ويتهم ليونارد غلين فرنسيس رئيس الشركة برشوة ضباط بالبحرية الاميركية من خلال اموال وتذاكر فاخرة من اجل الحصول على اعمال لشركته.

ويشار إلى أن “مجموعة ريفراين الساحلية” بالبحرية الأمريكية مسؤولة عن أمن الموانئ، وحماية المنشآت المهمة، بالإضافة إلى تنفيذ مهام قتالية وتأمين عمليات البحرية في الموانئ والبحار والمنافذ المائية.

مصدر: elyaom.com

إلى صفحة الفئة

Loading...