ضجة حول علياء المهدي اللبنانية

23 تشرين الثاني, 2013 05:15 ص

73 0

أثيرت ضجة في وسائل التواصل الاجتماعي بلبنان، عن صور عارية لفنانة لبنانية، واتسع نطاق النقاش ليعتبر بعض المستخدمين هذه الصور طريقة للثورة، مثل ما فعلته المصرية علياء المهدي.

ولكن اتضح لاحقاً من قبل إحدى المستخدمات أن اللبنانية، رشا مكحل، هي مصورة فوتوغرافية، وأن هذه الصور التقطت عام 2011 وانتشر صيتها قبل فترة، ليعاد نشرها مجدداً من قبل وسائل الإعلام، وفق ما أشارت إليه “Luna K. Safwan ” على حسابها بموقع فيسبوك.

تويتر: بعد علياء المهدي.. رجال يرتدون الحجاب

وأضافت أن الصور موجودة في معرض باسم “In Your Home” أي “في منزلك”، ومنشورة على مدونة المصورة منذ عام 2011، قائلة: “عمل رشا مُتقن وجميل، وموثق على موقعها ومدونتها منذ أكثر من سنة.. ما الذي أيقظ الإعلام الآن؟”

وتضمنت تعليقات المغردين على “تويتر”، تحت وسم “#رشا_كحيل” ما يلي إعادة نشر للصور ولأخبار المواقع التي كتبت عن صور كحيل.

وغردت “@Jana__00″ معلقة: “ليش متى لبسوا الفنانات عنّا لحتى يتعّروا.”

تونس تخفف الحكم على “فيمن” وتطلق سراحهن

أما تعليقات الفيسبوك فتضمن عدد منها ما يلي:

“Luna K. Safwan” التي قالت: “مش كل شي جديد وغريب وجريء يعني مقرف.. أنا من الناس يلي بيحبو عمل رشا كتير.”

ورد عليها “Burhan Mousa Agha” قائلاً: “معناتها صديقتي إنتي ست العارفين انو باعلامنا العربي يلي هوي اقرب للمافيا بتصير اشياء تحريضية ضد شخص معين والسبب عدة دوافع متل التشهير او الغيرة او حتى التحطيم.”

التونسية أمينة تتعرى مجدداً بعد ظهور مفاجئ

وقال “محمد قنديل”: “العري عري! لو سوًغنا العري فنسوغ القتل والسرقة والاغتصاب والخيانة الاخلاق لا وجهة نظر فيها.”

أما “Naziha Baassiri” فقالت: “مع كل احترامي، خللي كل واحد يعيش . بدك تتعرى أو تتستر، هيدا قرار شخصي.. إذا حدا تهجم أحد على امرأة بسبب قرارها لتتنقب، بصير في صرخات استنكار ، بس مش العكس, و اساساً كل موضوع الصور هو لبدأ نقاش او خلق فسحة للتحدث عن وجهات النظر المختلفة عن موضوع يعتبر حساس. فأرجوكم، بلا تسويغ و مش تسويغ لأنو هيدا بحد من القدرة على النقاش.”

وأشارت “Myriam Dalal” في تعليقها بالإنجليزية، إلى أن “رشا رفضت التعامل مع وسائل الإعلام قبل اتخاذ الخطوات القانونية اللازمة..”

مصدر: cedarnews.net

إلى صفحة الفئة

Loading...